إصابة مستوطنة إثر رشق مركبتها بالحجارة شرق مدينة رام الله


أصيبت مستوطنة، عصر اليوم الأحد، إثر رشق مركبتها بالحجارة بالقرب من مفرق مستوطنة عوفرا، شرق مدينة رام الله المحتلة.


وأفادت مصادر محلية بإصابة المستوطنة جرّاء رشق شبان فلسطينيون مركبات المستوطنين بالحجارة، عند مفرق مستوطنة عوفرا.


وأوضحت المصادر أن قوات الاحتلال انتشرت بشكل مكثف، ونقلت المستوطنة للمشفى ووصفت إصابتها بالمتوسطة.


وتشهد مستوطنة عوفرا ومفرقها استهداف الشبان الفلسطيني الثاثر، لقوات الاحتلال ومستوطنيه بشكل متواصل.


عوفرا مستوطنة تقع شمال شرق محافظة رام الله والبيرة بالضفة الغربية، أقيمت عام 1975 شمال مستوطنة بيت إيل على أراضي البلدات الفلسطينية سلواد ويبرود.


وشهدت الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس المحتلة ارتفاعًا ملحوظًا في عمليات المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه، ومزيدًا من حالة الاشتباك الميداني وأعمال المقاومة النوعية، خلال شهر مايو/أيار المنصرم.

 

ووثق مركز معلومات فلسطين "معطى" خلال تقريره الشهري لأعمال المقاومة بالضفة، (1358) عملًا مقاومًا خلال شهر مايو، واكبت الهبة الشعبية المتزامنة مع "مسيرة الأعلام الإسرائيلية"، وأدت إلى مقتل (4) إسرائيليين، وإصابة (51) بجروح مختلفة.

 

ورصد التقرير (57) عملية إطلاق نار على أهداف مختلفة للاحتلال، وقعت (27) عملية منها في جنين، فيما بلغ عدد عمليات الطعن أو محاولات الطعن (7) عمليات.

 

وعدد عمليات الدهس أو محاولات الدهس عملية واحدة، و(8) عمليات حرق منشآت وآليات ومعدات عسكرية، و(5) عمليات تحطيم مركبات ومعدات عسكرية لقوات الاحتلال.

 

وشهدت محافظات نابلس والقدس والخليل أعلى وتيرة في عمليات المقاومة، حيث بلغت على التوالي (266، 261، 168) عملية.



عاجل

  • {{ n.title }}