خريشة: مقاومة جنين صنعت يوماً مميزاً في تاريخ شعبنا وانتقمت ممن اغتالوا "شيرين"

وصف النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي، الدكتور حسن خريشة، ما جرى اليوم الجمعة، من مواجهات بين أبناء شعبنا وقوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم جنين وفي أثناء تشييع جثمان الصحافية شيرين أبو عاقلة، بأنه يوم مميز في حياة الشعب الفلسطيني.


وقال خريشة إن جنين ومقاوميها انتقموا اليوم للصحافية أبو عاقلة التي اغتالتها قوات الاحتلال بالرصاص في أثناء تغطيتها الإعلامية لاقتحام المخيم صباح الأربعاء.


وأعلن جيش الاحتلال مساء اليوم، مقتل أحد ضباط وحدة "اليمام" الخاصة خلال اشتباكات مسلحة عنيفة مع مقاومين فلسطينيين على أطراف مخيم جنين للاجئين الفلسطينيين.


وقال خريشة: "هناك مقاومة كبيرة في كل الأرض الفلسطينية، والشعب الفلسطيني ينطلق من جديد في مقاومة المحتل ويظهر كم هو هش وضعيف".


وأضاف أن الشعب الفلسطيني اليوم توحد في جنازة الشهيدة أبو عاقلة، مشيرا إلى أن إصرار الشباب الفلسطيني على رفع العلم الفلسطيني في القدس خلال جنازتها أغاظ الاحتلال وقادته.


وتابع خريشة أن رسالة الشعب الفلسطيني واضحة خلال تشييع جثمان أبو عاقلة أن كل شخص ينقل عدالة القضية ومظلومية شعبها سيكون خلفه ومعه في كل اللحظات.


وعبرت حركة حماس عن اعتزازها ببطولة الشباب المقاومين، الذين تصدّوا بكل قوّة وبسالة، لقوّات الاحتلال التي اقتحمت بهمجية مخيم جنين.


وأكدت حماس في بيان لها اليوم، أنَّ اعتداءات الاحتلال المتصاعدة في جنين ومخيمها الصَّامد، لن توهن عزيمة شعبنا ومقاومته، بل ستزيده إصراراً على الدّفاع عن نفسه، وردّ العدوان بكلّ الوسائل.



عاجل

  • {{ n.title }}