الكتلة الإسلامية تنظم مهرجانا انتخابيا في جامعة بيرزيت

نظمت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت، اليوم الأربعاء، مهرجانا انتخابا بعنوان "عهد الوفاء"، ضمن تحضيراتها للمنافسة على مقاعد مؤتمر المجلس للدورة القادمة، في الانتخابات المقررة بـ18 مايو/ أيار الجاري.


وحضر المهرجان لفيف من طلبة جامعة بيرزيت، وتخلله عرض لأنشطة الكتلة الإسلامية وإنجازاتها خلال العام الدراسي 2021/ 2022.


وقدمت الكتلة الإسلامية وصلات إنشادية في المهرجان، إلى جانب عرض فيديو استعرض أبرز شهداء وأسرى الكتلة بالجامعة، الذين استهدفهم الاحتلال الإسرائيلي على مدار السنوات الماضية.


وزينت الكتلة الإسلامية منصة المهرجان، برايات حركة حماس وفلسطين، وصورة القادة الشهداء، إلى جانب صورة الشهيدة الإعلامية شيرين أبو عاقلة والشهيد ثائر اليازوري، اللذين ارتقيا اليوم الأربعاء في جنين والبيرة، إضافة للوشاحات الخضراء على أكتاف الطلبة. 


وقال ممثل الكتلة الإسلامية بالجامعة وسام تركي، إنه تم إلغاء بعض فقرات النقد الساخر في المهرجان، إكراما للشهداء، داعيا إلى المشاركة في صلاة الغائب على أرواح شهداء فلسطين، عقب المهرجان، في قاعة الشهيد كمال ناصر.


وتحظى انتخابات مجلس طلبة جامعة بيرزيت على اهتمام شعبي واجتماعي وسياسي، وبحسب أجندة الانتخابات فستكون المناظرة الطلابية في 17 مايو/ أيار الجاري.


وخلال كلمته في المهرجان، أكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس الشيخ صالح العاروري، أن الكتلة الإسلامية تمثل رأس الحربة للمقاومة في كل مكان، من خلال دورها التوعوي والتحريضي داخل الجامعة، ومن خلال مشاركة أبنائها في القرى والمدن والمخيمات في أعمال المقاومة كافة.


وأضاف العاروري، خلال كلمته في مهرجان الكتلة الإسلامية الانتخابي بجامعة بيرزيت، أن "التفاف الطلبة حول الكتلة، هو أبرز تعبير عن التفاف شعبنا حول مشروع المقاومة".


وتابع: " انتماء الكتلة الإسلامية في بيرزيت انتماء مقاومة منذ اليوم الاول لا غبار عليه، فأنتم حاضر المقاومة ومستقبلها"، موجها التحية لجامعة بيرزيت بكل مكوناتها، والتي حافظت على السقف الديمقراطي فيها بتكاتف الجميع، ونؤمن في حركة حماس أنه تحت ظلال الحرية تنبت كل الظواهر الإيجابية.


ودعا العاروري إدارة الجامعة للمحافظة على سقف الحرية المرتفع فيها، لإن ذلك يمثل خدمة لفلسطين الواقعة تحت الاحتلال، مؤكدا أن الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت عريقة وعظيمة بالأدوار التي قامت بها لخدمة أبناء الجامعة أولا، وللوطن وقضيته ثانيا.



عاجل

  • {{ n.title }}