الأسير عياد الهريمي يعلّق إضرابه عن الطعام المستمر منذ 62 يوما

علّق الأسير عياد الهريمي، اليوم الاثنين، إضرابه المفتوح عن الطعام الذي استمر 62 يومًا، بعد اتفاق مع إدارة سجون الاحتلال بتحديد سقف اعتقاله الإداري.

وتوصل الهريمي إلى اتفاق مع إدارة سجون الاحتلال يقضى بتحديد سقف اعتقاله الإداري حتى 4 آذار مارس 2022.

والأسير الهريمي (28 عاما) من بيت لحم، معتقل إداريا منذ شهر أبريل 2021.

وهو أسير سابق تعرض للاعتقال المتكرر، وأعيد اعتقاله مجددا بعد الإفراج عنه بفترة وجيزة، وكان قد أضرب عن الطعام سابقا احتجاجا على اعتقاله الإداري في عام 2016 لمدة 45 يوما.

وبلغ مجموع سنوات اعتقاله نحو تسع سنوات.

يشار إلى أن 3 أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام بسجون الاحتلال منذ مدد متفاوتة رفضا لاعتقالهم الإداري، وهم: الأسير كايد الفسفوس من دورا جنوب الخليل مضرب منذ ١٣١ يوماً، الأسير هشام أبو هواش من دورا مضرب منذ ٩٧ يوماً، لؤي الأشقر من بلدة صيدا قرب طولكرم مضرب منذ ٤٤ يوما.

يذكر أن الأسير أن الأسير علاء الأعرج علّق يوم الخميس إضرابه المفتوح عن الطعام، والذي استمر (103) أيام، بعد أن ألغت سلطات الاحتلال أمر اعتقاله الإداريّ.

وبتاريخ 11 من الشهر الجاري، علّق الأسير مقداد القواسمة اضرابه المفتوح عن الطعام، الذي استمر 113 يوما، مقابل الإفراج عنه في فبراير/شباط من العام المقبل.



عاجل

  • {{ n.title }}