الاحتلال يفرج عن الأسير حمدي رمانة بعد 8 سنوات من الاعتقال

رام الله – أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، عن الأسير حمدي رمانة (30 عاما) من مدينة البيرة في رام الله، بعد اعتقال استمر ثماني سنوات.

في المنطقة الصناعية في البيرة قرب رام الله بالضفة الغربية، تعيش عائلة الأسير حمدي رمانة، وهو نجل الشهيد القائد في كتائب القسام حسنين رمانة.

وكان الاحتلال اعتقل الأسير حمدي وهو في عمر الـ(22 سنة) منذ الأول من شهر آب لعام 2013م، حيث خضع للتحقيق في مركز تحقيق المسكوبية في القدس.

وقام الاحتلال في حينه بنشر بعض المعلومات عنه في وسائل الإعلام حول تنفيذ مخططات لتفجير مجمعات تجارية، واستهداف صهاينة في القدس، ضمن خلية يشترك فيها مقدسيون ومواطنون من الضفة الغربية.

وحمدي متزوج ولديه طفل أسماه حسنين، ويبلغ من العمر 9 أعوام، وقد كان عمره ثمانية أشهر عندما اعتقل والده.




عاجل

  • {{ n.title }}