سمر حمد: ما حصل في جنين يثبت أن جذوة المقاومة لا تنطفئ

أكدت المرشحة عن قائمة "القدس موعدنا" سمر حمد بأن ما حصل في مدينة جنين من جريمة للاحتلال وما رافقها من اشتباك مسلح يؤكد ويثبت أن جذوة المقاومة لا تنطفئ، بل تنتقل بين سواعد الرجال.

 وقالت حمد تعقيبًا على استشهاد ثلاثة شبان فجر اليوم خلال تصديهم لاقتحام قوات الاحتلال في جنين، إن هذا الإجرام الجبان بحق شعبنا هو حلقة في سلسلة جرائم هذا العدو البغيض التي امتدت منذ بداية الاحتلال إلى اليوم، ولا رادع لها إلا بالتصدي لها.

 وأضافت: "لقد أثبت هذا العدو للعالم أنه لا يحترم الاتفاقيات ولا يمكن التعايش معه، فهو يقتحم ويعربد ويقتل بدم بارد أبناء شعبنا برغم عدم وجود معارك هنا وهناك.

 وأبرقت حمد التحية للشهداء قائلة: "أبرق التحية لأبطال الاستخبارات العسكرية الذين ارتقت أرواحهم إلى العلا، ونسأل الله الرحمة والقبول لهم، وهنيئا لكن أمهات الشهداء فقد حاز أبناؤكم المجد من حياله".

 وشددت على أن "شعبنا شعب المقاومة والصمود والثبات، شعب فيه كالأقمار الثلاثة لا ينكسر، يستشهد أو ينتصر".

 وأعلن فجر اليوم عن استشهاد ثلاثة شبان، وأصيب آخر بجراح حرجة، خلال اشتباك مسلح مع قوة احتلالية خاصة بالقرب من مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

 وبينت المصادر الطبية أن الشهداء هم الأسير المحرر جميل العموري وهو من سرايا القدس، والملازم أدهم ياسر توفيق عليوي (23 عاما)، والنقيب تيسير محمود عثمان عيسة (33 عاما) من جهاز الاستخبارات العسكرية.



عاجل

  • {{ n.title }}