دعت لثورة شعبية نصرة للأقصى.. سمر حمد: المرأة المقدسية وقفت بكل قوة دفاعاً عن مقدسات المسلمين

أكدت المرشحة عن قائمة القدس موعدنا سمر حمد أن المرأة الفلسطينية وتحديدا في القدس المحتلة وقفت بكل قوة وفي مقدمة المعركة للدفاع عن مقدسات المسلمين لتثبت أن إرادة الفلسطيني ستنتصر لا محالة.

وأشارت الى أن نساء القدس تثبت نفسها في كل الميادين وتؤكد أنها قادرة على أن تكون الى جانب الرجال في ميادين الجهاد. 

ودعت حمد المواطنين في الضفة لثورة شعبية في كل نقاط التماس مع العدو نصرة للأقصى ولنثبت للعالم بأننا شعب متماسك لا يسمح بالمساس بمقدساته سواء كنا داخل أسوار القدس أو خارجها.

وقالت حمد:" كلنا على ثغرة من ثغور الوطن، فمن استطاع الوصول للأقصى فجزاه الله عن أمتنا خيرا، ومن لم يستطع وتحديدا أهالي الضفة الغربية فكل فلسطين محتلة وفي أي جزء من أجزاء فلسطين يجب أن نكون خط دفاع عن الأقصى".

وأضافت:" آن الأوان لوقفة جادة قوية وصلبة من العالم تجاه المجازر التي تحدث في المسجد الأقصى، وهذا هو الوقت المناسب لتحرك جاد للمؤسسات الدولية والحقوقية مع الشعب الفلسطيني الذي يتصدى وحده لاعتداءات الاحتلال المتنوعة تجاه القدس".

وتساءلت حمد:" ألا يعتبر اقتحام المسجد الأقصى وإطلاق القنابل تجاه المصلين انتهاكا لحقوق مليار ونصف مسلم؟، ألا يعتبر تعديا على سيادة المسلمين ومقدساتهم؟"،

وطالبت الجميع بالوقوف خلف مسؤولياته بحيث تكون ردود فعله تتوافق مع حجم الأحداث في الأقصى المبارك بما يلائم تطلعات المقدسيين وجهادهم.

وتعرض المسجد الأقصى صباح اليوم لاقتحام واسع من قبل قوات الاحتلال حيث اندلعت مواجهات عنيفة مع المرابطين.

وأعلن الهلال الأحمر إصابة أكثر من 300 فلسطيني 7 منهم بجراح خطرة خلال المواجهات مع الاحتلال في المسجد الأقصى والبلدة القديمة من القدس المحتلة.



عاجل

  • {{ n.title }}