مخابرات رام الله تنقل اسيرين سياسيين لقسم الجنائيين

نقل جهاز المخابرات العامة في مدينة رام الله أمس الاثنين المجاهدين "إسلام حامد"و"عاطف الصالحي" الى سجن بيتونيا "قسم السجناء المدنيين"، وذلك بعد إضراب المعتقلين لدى المخابرات عن الطعام لتحسين ظروفهم المعيشية.

ولازال الصالحي وحامد مضربين عن الطعام بسبب النقل التعسفي الذي تم بحقهما، وقالت مصادر إعلامية في رام الله أن المجاهدين الصالحي وحامد تم عرضهم بشكل مفاجئ على الخدمات الطبية ومن ثم تم نقلهم إلى سجن بيتونيا.

يشار إلى أن محاكم السلطة في الضفة الغربية كانت قد حكمت على الصالحي وحامد بالسجن لمدة 3 سنوات بتهمة تنفيذ عملية إطلاق نار تجاه سيارة للمستوطنين بالقرب من مستوطنة ريمونيم الصهيونية حيث أصيب عدد من المستوطنين.

 



عاجل

  • {{ n.title }}