تجديد الاعتقال الاداري بحق النائب عزام سلهب و(8) أسرى آخرين

أفاد محامي مؤسسة التضامن لحقوق الإنسان أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية جددت الاعتقال الإداري بحق (8) أسرى بينهم نائب في المجلس التشريعي عن محافظة الخليل بالضفة الغربية المحتلة.

وذكر محامي الاعتقال الإداري في مؤسسة التضامن أسامة مقبول أن القائد العسكري الإسرائيلي وبطلب من جهاز المخابرات اصدر قرارا بتجديد الاعتقال الإداري لمدة (شهرين) بحق عزام نعمان سلهب النائب في المجلس التشريعي عن كتلة النواب الإسلاميين.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلية قد اعتقلت النائب سلهب بتاريخ 2/3/2011 بعد اقتحام منزله في الخليل وجددت اعتقاله إداريا أكثر من (4) مرات.

وأشار مقبول إلى ان الاحتلال جدد أيضا ولمدة (4 شهور) بحق الأستاذ وائل عبد الكريم حشاش من مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس، ووليد محمد حناتشة من مدينة رام الله لمدة (3 شهور)، وصالح محمود الهبل من خربة المصباح قضاء رام الله لمدة (4 شهور).

وفي الإطار ذاته، أوضح أحمد البيتاوي الباحث في مؤسسة التضامن أن سلطات الاحتلال حولّت أربعة أسرى اعتقلتهم قبل عدة أيام من مدينة رام الله إلى الاعتقال الإداري لمدة (6 شهور).

ولفت البيتاوي إلى أن الأسرى الذين تم تحويلهم إلى الاعتقال الإداري هم: عدنان يوسف شومان من خربة أبو فلاح، محمد حسن دحلة من بيتونيا، عطا عمر نحلة من مخيم الجلزون، أيمن نعيم مرعي من قرية سلواد.




عاجل

  • {{ n.title }}