النواب الإسلاميون يدينون الإعتداء على عائلة النائب أبو جحيشة

استنكر النواب الإسلاميون في الضفة الغربية اعتداء أجهزة أمن السلطة على عائلة النائب الأسير لدى الاحتلال محمد أبو جحيشة، ووصفوه " بالعمل المشين" والهادف " للحد من إنجاز وتطبيق تفاهمات المصالحة الداخلية".

وأكد النواب على أن التنسيق الأمني مع الاحتلال وصل إلى مرحلة خطيرة، معتبرين اعتقال أبناء النواب والإعتداء على المواطنين أوضح دليل على ذلك.

وفي ذات السياق أيضاً، اعتبر النواب أن استمرار الاعتقالات والإعتداءات بحق الطلاب الإسلاميين من قبل الأجهزة الأمنية بالضفة يعمل على توتير الساحة وتعكير صفو الأجواء قبيل لقاء عباس مشعل المقرر قريباً".

وطالب النواب السلطة الفلسطينية بضرورة الإفراج عن كافة المختطفين على خلفية فصائلية وسياسية في سجونها، لافتين لاوضاع صعبة وقاسية يعيشها المعتقلون في سجون الاجهزة الأمنية.

يذكر أن أجهزة أمن السلطة الخليل نقلت مؤخراً الشاب مصعب أبو جحيشة نجل النائب محمد أبو جحيشة إلى المستشفى بعد تردي وضعه الصحي جراء تعرضه لعمليات تعذيب في سجن المخابرات في مدينة الخليل.

وذكرت مصادر مقربة من عائلة أبو جحيشة تعرضه للضرب الشديد على مكان عملية جراحية كان أبو جحيشة أجراها في وقت سابق.

 

 

 

 



عاجل

  • {{ n.title }}