الموسيقى الصاخبة سلاح جديد لمحاربة الأذان بمدينة القدس

خطط مستوطنو التلة الفرنسية بمدينة القدس المحتلة لتركيب مكبرات صوت كبيرة لبث الموسيقى الصاخبة في اوقات الاذان لمواجهة صوت الاذان المنطلق من مساجد حي العيسوية القريب من المستوطنة وفقا لما اورده اليوم " الاربعاء" موقع يديعوت احرونوت الالكتروني .

واضافت الصحيفة ان سكان المستوطنة توجهوا الى شركة (اسرائيلية) مختصة بتركيب مكبرات الصوت وطلبوا منها تركيب اربعة مكبرات ضخمة وتوجيهها نحو حي العيسوية لمواجهة "الازعاج" الذي يسببه اذان الفجر المنطلق من مساجد الحي الفلسطيني المقدسي .

ويبدو ان فكرة استخدام الموسيقى الصاخبة كسلاح لمواجهة مآذن القدس التي تصدح بالتكبير منادية للصلاة قد لاقت استحسان العديد من المستوطنات اليهودية القريبة من قرى واحياء فلسطينية حيث بدأ بعضها بتنفيذ الفكرة والاقتداء بمستوطنة التلة الفرنسية .



عاجل

  • {{ n.title }}