الاحتلال يفرض الاقامة الجبرية على 4 مقدسيين (محدث)

فرضت محكمة الاحتلال في القدس الإقامة الجبرية على أربعة شبان من بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة .

وقال مركز معلومات وادي حلوة :"إن الاحتلال أفرج عن الشابين أحمد ووحيد الرويضي بشرط الإقامة الجبرية لخمسة أيام والتوقيع على كفالة مالية بقيمة ثلاثة آلاف شيق"، إضافة إلى الإفراج عن الشاب وسيم بدر بشرط الحبس المنزلي لمدة 20 يوماً، والتوقيع على كفالة مالية قدرها 15 ألف شيقل، والشاب حسين علقم بشرط الحبس المنزلي لمدة 20 يوماً".

وأشار المركز إلى أن الاحتلال كان اعتقل الشبان قبل عدة أيام بحجة رشقهما الحجارة صوب مركبات المستوطنين وآليات الجنود.
 
على صعيد متصل اعتقلت شرطة الاحتلال ثلاثة طلاب من مشروع مصاطب العلم، في المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة.

وأفاد مدير مؤسسة عمارة الأقصى محمود أبو عطا بأن الشرطة اعتقلت الشابين أنس محاميد، ومجاهد جبارين، من أحد أبواب المسجد المسجد الأقصى، ونقلتهم إلى مركز التحقيق "القشلة"، مضيفاً أنها اعتقلت أيضاً الشاب فتحي الجمل من باحات "الأقصى"، مشيراً إلى أن جميعهم من "أم الفحم".

وأوضح أبو عطا أن الشرطة متواجدة بشكل مكثف اليوم، بالتزامن مع وجود أعداد كبيرة من طلاب مدارس من القدس، وذلك لإرهابهم، ومنعم من التكبير في باحات "الأقصى".

وأشار إلى أن الاحتلال يرى في تواجد الطلاب بشكل دائم "معيقاً لتحقيق أهدافه الاحتلالية، وأن مؤسسات متطرفة تسعى إلى التحريض على طلاب العلم من خلال نشر المقالات والصور عنهم".

وقال مدير مؤسسة عمارة الأقصى "تأتي ممارسات الاحتلال الاستفزازية بسبب الأعياد اليهودية التي ستبدأ الأسبوع المقبل".



عاجل

  • {{ n.title }}