إصابة أكثر من 220 مواطنا بمواجهات مع الاحتلال في الضفة والقدس

أصيب أكثر من 220 مواطنا، اليوم الجمعة، إثر مواجهات متفرقة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة.


وانطلقت مسيرات وفعاليات شاركت فيها جماهير حاشدة بمدن الضفة الغربية وقراها وبلداتها، نصرة للمسجد الأقصى وحماته وتضامنا مع جنين ومخيمها ومقاوميها الأبطال.


وأعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمها قدمت خدماتها الإسعافية والإنسانية لما يقارب 224 إصابة في ظل تصاعد حدة اعتداءات جيش الاحتلال في الأرض الفلسطينية المحتلة، اليوم الجمعة.


وأوضحت الجمعية أن الإصابات تنوعت بين الرصاص الحي، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت، والاعتداء بالضرب.


وبيّنت الجمعية أنها تعاملت مع 158 إصابة في القدس المحتلة، و16 إصابة في قلقيلية، 15 إصابة في مواجهات حاجز قلنديا.


وفي نابلس، تعاملت طواقم الإسعاف مع 17 إصابة في بلدة بيتا، و 18 إصابة في بلدة بيت دجن.


وأثناء تأديتها لعملها الإنساني، تعرضت إحدى سيارات الإسعاف التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في بيتا لرصاص معدني مغلف بالمطاط أدى إلى أضرار في هيكلها الخارجي.


كما تصدى أهالي قرية قريوت جنوب نابلس لاقتحامات المستوطنين الذين اقتحموا نبع ماء قريوت، ما أدى لاندلاع مواجهات وأصيب على إثرها عدد من المواطنين بحالات اختناق.


وتصدى أهالي قرية قصرة اندلعت جنوب مدينة نابلس لاقتحامات المستوطنين الذين اقتحموا القرية بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي، واندلعت على إثرها مواجهات وسط فرار المستوطنين من المكان.


كما أصيب شاب بالرصاص الحي في منطقة القدم، والعشرات بالاختناق، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال عند مدخل قريتي بزاريا وبرقة، شمال غرب نابلس.


وفي قلقيلية، اندلعت مواجهات في بلدة كفر قدوم شرق قلقيلية، عقب انطلاق المسيرة الشعبية الأسبوعية المناهضة للاستيطان في البلدة.


وذكرت جمعية الهلال الأحمر أن طواقم الإسعاف التابعة لها تعاملت في منطقة المسيرة مع 16 إصابة، 3 مطاط، و12 غاز.


واعتقلت قوات الاحتلال الطفل عزات جهاد مرعي (14 عامًا) بعد إصابته بالرصاص في منطقة الفخذ خلال مواجهات غرب سلفيت.


وفي رام الله، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال قرب حاجز بيت إيل، عند المدخل الشمالي لمدينة البيرة، تخللها إحراق الشبان الإطارات المطاطية، وإطلاق قوات الاحتلال وابلا من قنابل الغاز السام والرصاص المعدني المغلف بالمطاط.


كما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال عند مدخل قرية النبي صالح شمال غرب رام الله، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز، ما أدى لإصابة شابين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.


كما أطلق جنود الاحتلال النار صوب شاب من مخيم الجلزون شمال رام الله بعد احتجاز مركبته عند مدخل النبي صالح، وأصيب بقدمه برصاص "التوتو".


وفي بيت لحم، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في منطقة المفتاح عند المدخل الشرقي لمخيم عاييدة شمالا، وأطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز والصوت، ما أدى إلى إصابة شاب بالرصاص الحي في القدم، ونقل إلى مستشفى بيت جالا الحكومي.


واندلعت مواجهات أخرى مع قوات الاحتلال عند باب الزاوية وسط الخليل، أطلق خلالها جنود الاحتلال وابلا من الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز السام، ما أدى لإصابة عشرات المواطنين.



عاجل

  • {{ n.title }}