بعد اعتقال دام 16شهرًا.. حماس تهنئ الشيخ رائد صلاح بالإفراج عنه

هنأت حركة المقاومة الإسلامية " حماس " شعبنا الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية وكل أحرار العالم، بمناسبة الإفراج عن شيخ الأقصى، الشيخ رائد صلاح من سجون الاحتلال، بعد اعتقال ظالم دام 16 شهرًا.

وأكدت حركة حماس في تصريح صحفي، اليوم الإثنين، أن سياسة الاحتلال في الملاحقة والتضييق والإبعاد والاعتقال، لن تفلح في تغييب رموز شعبنا الفلسطيني، عن ساحات النضال في بيت المقدس وأكنافه.

وبعثت الحركة برسالة فخر واعتزاز إلى الشيخ رائد صلاح، مؤكدة أنه سيظل قامةً شامخةً، ورمزًا من رموز النضال والتضحية في شعبنا، المدافعين عن فلسطين، وفي القلب منها القدس والمسجد الأقصى المبارك.

وبيّنت أن الشيخ صلاح يمثل عنوان الدفاع الأبرز عن القدس والأقصى، وكشف مخططات الاحتلال التي تستهدف المقدسات، والوقوف سدًا منيعًا ضد تمريرها وإفشالها.




عاجل

  • {{ n.title }}