الاحتلال يعتقل أسيرًا محررًا ويقتحم بلدات في رام الله

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، أسيرا محررا من قرية كوبر شمال غرب رام الله، فيما اقتحم بلدات وقرى أخرى.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الأسير المحرر مروان أديب البرغوثي، بعد أن داهمت منزله في القرية وفتشته.

كما واقتحمت قوات الاحتلال عدة بلدات وقرى في محافظة رام الله والبيرة، وهي: بلدة سردا، وأبو قش، وأبو شخيدم، إضافة إلى مخيم الجلزون، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

ويواصل الاحتلال وقواته الخاصة "المستعربون" كل ليلة اقتحاماته باعتقالات بين صفوف المواطنين، بالإضافة إلى تسليم آخرين بلاغات لمراجعة ما يسمى بـ"مخابرات الاحتلال" للاستجواب، وسط عمليات إرهاب للمواطنين الآمنين.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس بالضفة الغربية ارتكاب الاحتلال (2124) انتهاكا خلال شهر أكتوبر الماضي.

ووفق التقرير، أصيب (406) مواطنًا بـ(148) عملية إطلاق نيران لقوات الاحتلال ومستوطنيه، و(103) اعتداءات للمستوطنين.

ووثق التقرير (365) اقتحاما لقوات الاحتلال لمناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، اعتقلت خلالها (455) فلسطينيا، فيما بلغ عدد الحواجز (310) حواجز مؤقتة وثابتة.



عاجل

  • {{ n.title }}