العاروري: القدس صمام أمان القضية ومحرك للأحرار

 أكد الشيخ صالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أن القدس صمام أمان للقضية الفلسطينية ولا يستطيع أحد التفريط فيها وستبقى حافزاً لكل المقاومين ومحركا للجميع وموعداً للأحرار.

 ودعا العاروري الشعب الفلسطيني للقيام بواجبه بالدفاع عن القدس والمسجد الأقصى المبارك حتى تحريرها من دنس الاحتلال.

 وفي لقاء مع قناة الأقصى قال العاروري إنه من الواجب والمطلوب على الأمة أن تخدم القدس وتعمل على تحريرها.

 وأكد العاروري أن حركة حماس تتشرف بأن يكون الشهيد فادي أبو شخيدم منفذ عملية القدس البطولية اليوم من أبنائها، موضحاً أنه صاحب مسيرة عطرة ومباركة ومن المرابطين في المسجد الأقصى.

وقال الشيخ صالح:" إرادة شعبنا تتجدد بالمقاومة يوما بعد يوم، ودماؤنا رخيصة من أجل القدس ويجب أن نضحي للدفاع عن المسجد الأقصى".

ودعا السلطة لأن تجعل من قضية القدس مفصلية في علاقاتها لأنه إذا ضاعت القدس فلا قيمة لنا ولوجودنا.



عاجل

  • {{ n.title }}