الاحتلال يفرج عن النائب محمد بدر من الخليل

أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، عن النائب في المجلس التشريعي محمد ماهر بدر من الخليل، بعد اعتقال 10 أشهر ونصف وغرامة مالية.

واعتقلت قوات الاحتلال النائب محمد بدر في شهر يناير الماضي، بعد مداهمة واقتحام منزله في الخليل.

والنائب محمد ماهر بدر من مواليد عام 1956، وحاصل على شهادات البكالوريوس والماجستير والدكتوراة في الشريعة الإسلامية.

وكان قد ناقش النائب بدر شهادة الدكتوراة من جامعة عين شمس من مصر عبر الـ "الفيديو كونفرنس"، بسبب منعه من السفر من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وعمل النائب بدر محاضرًا في جامعة الخليل لمدة 20 عامًا، إلى أن انتخب نائبًا في المجلس التشريعي الفلسطيني.

وأمضى النائب بدر في سجون الاحتلال قرابة 12 عامًا، بدأت منذ الانتفاضة الأولى عام 1987، معظمها في الاعتقال الإداري، تعرض خلالها للعزل أكثر من مرة، كما وأبعد بدر إلى مرج الزهور عام 1992.

وتستمر قوات الاحتلال في ملاحقة النواب في المجلس التشريعي واعتقالهم، لتحجيم دورهم في مواجهة سياسة الاحتلال العدوانية.

ويشار إلى أن أعداد النواب المختطفين لدى الاحتلال تراوحت ما بين الارتفاع والانخفاض منذ عام 2006، حيث وصل عدد الذين مروا بتجربة الاعتقال 60 نائبا.



عاجل

  • {{ n.title }}