مستوطنون يقتلعون مئات أشجار الزيتون شمال رام الله

أقدمت مجموعات من المستوطنين على اقتلاع وتحطيم أكثر من 300 شجرة زيتون من أراضي بلدة المزرعة الغربية، شمال مدينة رام الله.

وأفاد رئيس المجلس البلدي سعادة زقوت أن المزارعين تفاجأوا عند وصولهم إلى حقولهم وأراضيهم المحاذية لمستوطنة "كفار راعيم"، بأن المستوطنين اقتلعوا وكسروا ما يزيد عن 300 شجرة زيتون.

وأشار زقوت إلى أن قوات الاحتلال والمستوطنين يسعون الى منع المواطنين من دخول تلك المنطقة، خاصة بعد إغلاق الشارع الزراعي المؤدي إليها ببوابة حديدية ومكعبات إسمنتية.

وتواصل قوات الاحتلال والمستوطنين تنفيذ اقتحامات مستمرة لقرية المزرعة الغربية، وسرقة أراضيها.

وتتذرع سلطات الاحتلال بأنها أراضي مصنفة "ج" حسب اتفاق "أوسلو"، وتمنع أي نشاط فلسطيني في المنطقة دون الحصول على التراخيص من سلطات الاحتلال.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية ارتكاب الاحتلال (2694) انتهاك خلال أيلول/ سبتمبر الماضي، والتي زادت بنسبة 40 % عن سبتمبر/ أيلول من العام المنصرم 2020.

وأحصى التقرير (11) اعتداءً استيطانيًّا تنوعت ما بين سلب وتجريف أراض وشق طرق والتصديق على بناء وحدات استيطانية.

ووفق التقرير، هدم الاحتلال (8 منازل، فضلاً عن عشرات المنازل التي أخطر أهلها بالهدم، وبلغ عدد الممتلكات المدمرة من محال تجارية ومنشآت زراعية وبركسات وغيرها (23) منشأة، وعدد الممتلكات المسلوبة (16) منشأة.



عاجل

  • {{ n.title }}