الاحتلال يشن حملة اعتقالات ومداهمات بالضفة والقدس

الضفة الغربية - 

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الخميس، حملة اعتقالات ومداهمات واسعة في مناطق متفرقة من الضفة الغربية ومدينة القدس.

ففي نابلس، حاصرت قوة خاصة بنايتي هيلان ودوحل في منطقة التعاون العلوي بنابلس، واعتقلت المواطنين عادل قرنفلة، وحامد الصراوي وتمت مصادرة مركبة.

واعتقلت قوات الاحتلال الشابين حامد صراوي، ومجد أبو شرار بعد دهم وتفتيش منزليهما في حي المخفية بمدينة نابلس.

وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الجريح صالح واصف نزال، بعد اقتحام منزله في مدينة قلقيلية.

وفي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي شابا لا يزال مجهول الهوية، عقب اقتحامها حي الطيرة بالمدينة.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدات: عين قينيا، وقبية، وشقبا، والطيبة، ودير دبوان، دون أن يبلغ عن إصابات أو اعتقالات.

وفي بيت لحم،  اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الشابين عمر أبو راتب، ورامز يوسف حسين الشوملي (23 عاما) من مدينة بيت ساحور، فيما داهم الجنود منزل المواطن موسى الهريمي في منطقة أبو نجيم بمحافظة بيت لحم.

وفي الخليل، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم العروب، شمال الخليل، واعتقلت كلا من: عماد ابو شرار، ونجله أحمد، وآدم ابراهيم محفوظ، وأحمد رافت البدوي، وقصي خالد البدوي، وأحمد رافت الطيطي، بعد ان داهمت منازلهم وفتشتها وعبثت بمحتوياتها.

واعتقلت قوات الاحتلال المواطن عزات العصافرة بعد دهم وتفتيش منزله في مدينة الخليل.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال تعتقل الشاب مصعب ربيع خلال اقتحامها بلدة بيت عنان شمال غرب القدس بعد منتصف الليلة الماضية.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس، عمليات اعتقال بشكل يومي، تتركز في ساعات الليلة، يتخللها عمليات تخريب المنازل وإرهاب الساكنين الآمنين في منازلهم.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية ارتكاب الاحتلال (2694) انتهاكاً خلال أيلول/ سبتمبر الماضي، والتي زادت بنسبة 40 % عن سبتمبر/ أيلول من العام المنصرم 2020.

ووثق التقرير (156) عملية دهم لمنازل المواطنين و(315) اقتحاماً لمناطق مختلفة في الضفة والقدس المحتلة، اعتقل خلالها الاحتلال (363) مواطنًا، وبلغ عدد الحواجز (352) مؤقتًا وثابتًا.



عاجل

  • {{ n.title }}