القيادي شديد: ما يجري مع الأسرى جريمة تستوجب وجود وقفة جادة من الجميع

أكد عبد الرحمن شديد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس أن ما يجري من قمع وجرائم بحق الأسرى في سجون الاحتلال على يد إدارة مصلحة السجون وقوات جيش الاحتلال جريمة تستوجب وجود موقف فلسطيني موحد وجاد لردع الاحتلال ولوقف تلك الجرائم.

وأكد شديد أن ما تقوم به حكومة الاحتلال ومصلحة سجونها الآن في سجن النقب ورامون ومختلف السجون الأخرى من القمع والتنكيل والعقوبات بحق أسرانا الأبطال يستوجب من الكل الفلسطيني وقفة جادة ومسؤولة لنصرة الأسرى وعدم السماح للاحتلال بالاستفراد بهم.

وطالب شديد بتضافر الجهود للدفاع  عن الأسرى الذين يصنعون أعظم  قصص البطولة والنضال ويضربون  منظومة الاحتلال الأمنية في مقتل معتبر أن ذلك مسئولية جماعية تقع على عاتق كل أبناء  الشعب الفلسطيني وفصائله.

ووجه شديد رسالة إلى  أبناء مدينة جنين على وجه الخصوص وأهل الضفة عموما قائلا :"  انتم خط  الدفاع الأول عن الأسرى  الذين خرجوا  يوما للدفاع  عن كرامتنا وحريتنا وعن مقدساتنا.



عاجل

  • {{ n.title }}