القيادي شديد: تصدر الأسرى لقائمة حماس دليل على تمسكها بخيار المقاومة

أكد القيادي في حركة حماس عبد الرحمن شديد على أن تضمين حركة حماس لعمالقة الأسرى ضمن قائمتها الانتخابية يؤكد أن هذه هي الطريق الصحيحة التي تدلل على التمسك بخيار المقاومة.

 وقال القيادي شديد: "تضمين حماس لعمالقة الأسرى ضمن قائمتها الانتخابية، وعلى رأسهم نائل البرغوثي، وحسن سلامة، وجمال أبو الهيجا، ورأفت ناصيف، وغيرهم، يؤكد أن هذه هي الطريق الصحيحة وأن حماس تسير على درب الأسرى الذين اختطوا طريق الحرية".

 وأضاف شديد بأن وجود الأسرى في قائمة الحركة يؤكد بأن "ممارسة حماس للانتخابات التشريعية لا يعني بأي حال تركها لمسار المقاومة".

 وتابع: "حماس تسير على طريق المقاومين التي رسموها الشهداء والأسرى وخطوها بدمائهم وآهاتهم داخل السجون".

 وأردف: "طبيعي جدا أن يتقدم الأسرى في قائمة حركة حماس التي ستمثل شعبنا الفلسطيني في المجلس التشريعي باعتبار الأسرى مكون أساسي حقيقي في مقاومة الاحتلال وقدموا التضحيات في سبيل حرية الشعب وانتصار هذه القضية".

 وتقدمت حركة حماس اليوم الاثنين، بتسجيل قائمتها لدى لجنة الانتخابات المركزية برام الله وغزة، للمشاركة في الانتخابات التشريعية، والتي حملت اسم "القدس موعدنا" ورقمها الانتخابي (10).

 ويشار إلى أن باب الترشح لانتخابات المجلس التشريعي، سيبقى مفتوحًا حتى منتصف ليلة الأربعاء الموافق 31 آذار/ مارس الجاري، وسيتم الإعلان رسميًا عن الكشف الأولي للقوائم والمرشحين بتاريخ 6 نيسان/ أبريل المقبل.

 وبحسب لجنة الانتخابات، فإن الدعاية الانتخابية تبدأ في 30 نيسان وتنتهي في 21 أيار، وسيكون الاقتراع المسبق لقوى الأمن يوم 20 أيار، ويوم الاقتراع للمنتخِبين يوم 22 أيار، على أن تعلن النتائج الأولية يوم 23 أيار.

 



عاجل

  • {{ n.title }}