أوقاف القدس تعلن فتح المسجد الأقصى في شهر رمضان المقبل

أعلنت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة عن فتح المسجد الأقصى المبارك أمام المصلين، في شهر رمضان القادم، الذي يبدأ منتصف إبريل/نيسان المقبل.

وأوضحت أوقاف القدس استعدادية وجهوزية المديريات والأقسام الحيوية كافة في المسجد لاستقبال الشهر الفضيل حيث ستفتح أبواب المسجد الأقصى المبارك لجميع المصلين.

وناشدت الأوقاف عموم أبناء بيت المقدس والمناطق كافة ضرورة المبادرة والحصول على اللقاحات المتوفرة ضد فيروس كورونا بوقت مبكر قبل شهر رمضان المبارك، للحد قدر الإمكان من أعداد الإصابات داخل مجتمعنا.

وشددت الأوقاف على ضرورة التزام المصلين الوافدين الى المسجد بكافة التعليمات الصحية للواقية من الفيروس.

وشهد المسجد الأقصى ومدينة القدس شهر رمضان الماضي إغلاقا في كل أيامه إلا من موظفي وحراس المسجد الأقصى الذين كانوا يحيوا لياليه ويقيموا الصلاة فيه وحدهم.

وأديت أول صلاة عشاء وتراويح في شهر رمضان الماضي بالأقصى بحضور خمسة عشر شخصاً فقط وغاب عشاق القيام والقرآن عن باحات المسجد وساحاته.

وأقيمت الصلاة بشكل مختصر حيث اقتصرت على فريضة العشاء وثماني ركعات قيام وبآيات قصيرة بحضور الأئمة والحراس فقط وستبث على موقع الأوقاف نظراً للظروف التي عاشتها القدس بسبب وباء كورونا.

وكان مجلس الأوقاف الإسلامية في مدينة القدس، أعلن إغلاق المسجد الأقصى، خلال شهر رمضان 2020، ضمن تدابير منع تفشي فيروس كورونا، وهي المرّة الأولى التي يغلق فيها الأقصى لهذه الفترة من الزمن.

وينتظر مئات الآلاف من الفلسطينيين خاصة من أبناء الضفة الغربية شهر رمضان بشوق كبير، حيث يستطيعون الوصول للمسجد الأقصى والصلاة فيه بشكل أكبر من أي فترة من فترات السنة، إلى جانب إحياء لياليه بالقيام وأيامه بعبادة الرباط.



عاجل

  • {{ n.title }}