القيادي أبو عاصف البرغوثي: مرسوم الحريات يحتاج لخطوات عملية

أكد القيادي في حركة حماس الأسير المحرر عمر البرغوثي "أبو عاصف"، أن المرسوم الرئاسي حول الحريات يحتاج لخطوات عملية تؤدي إلى طمأنة الجمهور، ليشعر الناس بوجود انفراجة حقيقية.

وقال البرغوثي خلال تصريحات صحفية: "إن الخطوات العملية هي الدليل الوحيد على جدية المرسوم، وهذا يتطلب الإفراج عن المعتقلين والتوقف عن الاستدعاء ومنح الأسرى والنواب حقوقهم".

وأضاف "لا يمكن الحكم على الوضع دون وجود أشياء ملموسة على الأرض، وصدور المرسوم دون خطوات من الصعب القبول به شعبيا".

وشدد البرغوثي على أنّ الاعتقالات مرفوضة في أي مكان، لافتًا إلى أن غياب الحريات لا يمكن أن تنتج انتخابات حرة ونزيهة، ولا يمكن أن تؤدي إلى التغيير.

وأكدت حركة حماس في بيان لها أن توفير الحريات الكاملة والمناخات اللازمة للانتخابات، خطوة مهمة على طريق إنجاز انتخابات تعبر بكل صدق عن إرادة شعبنا الفلسطيني. 

وقالت: "أجواء الحريات يجب أن تشمل كل المناطق التي ستجري فيها الانتخابات في قطاع غزة والضفة الغربية"، مؤكدة أن الحركة تقدمت بخطوات كبيرة في مجال الحريات وجاهزة لاتخاذ مزيد من الخطوات، وتنفيذ كل الاجراءات التي توفر الاجواء اللازمة لانتخابات حرة ونزيهة وشفافة.

وأصدر رئيس محمود عباس مساء السبت، مرسومًا رئاسيًا بشأن تعزيز الحريات العامة، أكد فيه على توفير مناخات الحريات العامة؛ بما فيها حرية العمل السياسي والوطني.



عاجل

  • {{ n.title }}