الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح تستنكر استمرار استهداف ابنائها

 استنكرت الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية ، حملة الاعتقالات والاعتداءات التي تمت على أيدي أجهزة امن السلطة وطالت العديد من عناصرها في الأيام القليلة الماضية.

وأشارت الكتلة الإسلامية في بيان لها بان الاعتقالات المستمرة من قبل أجهزة امن السلطة  تتنافى  مع  أجواء المصالحة والحديث عن انتخابات في الفترة المقبلة  .

وذكرت الكتلة بانّ  أجهزة أمن السلطة ما تزال تعتقل الطالب في كلية الاقتصاد حسام  الدين اشتيه بعد اقتحام منزله في بلدة تل جنوب نابلس في الثلاثين من الشهر المنصرم  .

كما وأشارت الكتلة إلى أن جهاز المخابرات العامة  ومنذ يومين ما  زال يعتقل الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق عبد الحفيظ شحادة، بعد استدعائه للمقابلة.

ولفتت الكتلة إلى أن المعتقل شحادة هو طالبٌ في كلية الهندسة  منذ ما يزيد عن ست سنوات، لم ينهِ دراسته حتى اللحظة بسبب الاعتقالات المتكررة من قبل الاحتلال والسلطة.

كما واستنكرت الكتلة  اقتحام جهاز المخابرات العامة منزل الطالب في كلية الهندسة إبراهيم عابد من بلدة تل؛ بهدف اعتقاله وقيامها بمصادرة أجهزة الحاسوب الموجودة في منزل عائلته، ومطالبتهم بتسليم  نفسه لمقر جهاز المخابرات العامة .

وذكرت الكتلة بان الشاب عابد  قام بالتوجه إلى مقر الجهاز بغرض المقابلة ليتفاجأ باعتقاله صباح أمس لحظة وصوله إلى هناك  . 



عاجل

  • {{ n.title }}