أمن السلطة في طولكرم يختطف أسيرين محررين

اختطف جهاز مخابرات السلطة في طولكرم بالضفة الغربية أسيرين محررين من سجون الاحتلال بعد استدعائهما للتحقيق صباح اليوم.

وتفيد مصادر محلية أن المخابرات استدعت كلًا من الأسير المحرر أحمد نمر أبو جاموس من طولكرم والأسير المحرر محمود عسس من مخيم نور شمس للتحقيق معهما صباح اليوم الثلاثاء (27-3) في مقر الجهاز في طولكرم حيث تم اختطافهما.

يذكر أن العسس وأبو جاموس قد أمضيا عدة سنوات في سجون الاحتلال وتم اختطافهما عدة مرات من قبل أجهزة السلطة الأمنية منذ إطلاق سراحهما من سجون الاحتلال.

وباختطاف الأسيرين المحررين أبو جاموس والعسس يرتفع عدد المختطفين من أنصار "حماس" لدى جهازي المخابرات والوقائي في طولكرم إلى ثمانية خلال ثلاثة أيام فقط، إضافة إلى عشرات الاستدعاءات التي تعرض لها أفراد "حماس" وأنصارها خلال هذه الأيام.

وفي ذات السياق أفاد مصدر مسؤول في حركة الجهاد الإسلامي بان أجهزة أمن السلطة  استدعت أبناء القيادي في الحركة الأسير بسام السعدي وشقيقه وأفراد من عائلته.

وذكر مصدر مسؤول في الحركة أن الاستدعاءات تستهدف كوادر شاركوا في تنظيم فعاليات إسناد لمعارك الإرادة التي يخوضها الأسرى الأبطال في سجون الاحتلال وفي مقدمتهم المجاهدة هناء شلبي، وآخرين مسؤولين عن نشاطاتٍ خيرية وأخرى تُعنى بجوانب تتعلق بالتواصل مع الجماهير.

وطبقاً للمصدر عينه فإن الاستدعاءات الأمنية تتركز في مدينتي الخليل وجنين؛ حيث شملت الحملة أسرى محررين وذوي قيادات الحركة وتحديداً المعتقلين منهم في سجون الاحتلال.



عاجل

  • {{ n.title }}